نحاس زار بلدية طرابلس: لن نقبل بأن تتكرر معاناة الطرابلسيين مرتين

Image

زار عضو كتلة "الوسط المستقل" النائب نقولا نحاس، القصر البلدي في طرابلس، حيث التقى رئيس البلدية المهندس أحمد قمرالدين، ودار البحث حول مشاريع المدينة وقضاياها.
وحمل نحاس بين يديه لائحة من مجلس الإنماء والإعمار بالمشاريع التي تُنجز في طرابلس وتباحث فيها مطوّلا مع قمرالدين.
بعد الاجتماع كشف قمرالدين عن "مشاريع ستُبصر النور قريباً، منها مشروع إشارات المرور الضوئية التي حُرمت منها المدينة لسنوات". كما نوّه ب"مواكبة النائب نحاس كل مشاريع المدينة"، مشدداً على "ضرورة تكرار هذه اللقاءات لمتابعة مختلف الملفات عن كثب". ودعا الى تضافر كل الجهود بين قيادات المدينة، فاعليات ونواب ووزراء وطبعا دولة الرئيس نجيب ميقاتي، من اجل ابعاد شبح الحرمان عن طرابلس واهلها".
من جهته، قال نحاس: "زيارتنا تأتي اليوم في إطار دعم مشاريع المدينة، فنحن نؤمن بأهمية أن نعمل يداً بيد لتذليل كل العقبات والمشاكل التي تقف حجرة عثرة أمام تطوير الأعمال في المدينة لأنها عانت بما يكفي ومن غير المقبول أن نستمر على هذا النحو"، مشيراً إلى أن "أهم ما تم التطرق إليه هو قضية النفايات في المدينة، إذ إن ما يهمنا اليوم هو وجود مراقبة فعلية على كيفية سير الأعمال في المطمر الجديد فنحن لن نقبل بأن تتكرر معاناة الطرابلسيين مرتين، وإننا سنعقد اجتماعاً لبحث هذا الملف بشكل مفصّل مع كافة قيادات ونواب المدينة. كما تم البحث في ملف المرافق الاقتصادية الحيوية والتحضير لنشاطات ثقافية وتراثية في المدينة نتمكن من خلالها من وضع طرابلس على الخريطة السياحية للبنان".