يمق عرض أوضاع طرابلس مع وفد من مكتب المنسق الخاص للأمم المتحدة وإتحاد الجمعيات الإغاثية

Image

محمد سيف 2020/7/23
يمق عرض أوضاع طرابلس مع وفد من مكتب المنسق الخاص للأمم المتحدة وإتحاد الجمعيات الإغاثية 


إستقبل رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق في مكتبه في القصر البلدي، مديرة مكتب المنسق الخاص للأمم المتحدة ستيفاني خوري، ومساعدة المنسق العام للشؤون السياسية مسؤولة الشمال لينا القدوة والمتدربة نور مخلوف، وذلك بحضور نائب رئيس البلدية المهندس خالد الولي وعضو المجلس البلدي الدكتور باسم بخاش. 
دار البحث حول "أوضاع طرابلس ومشاكلها ومعاناة الناس وشؤون ومشاريع المدينة سياسيا واقتصاديا وانمائيا". 
ولفت الوفد الى ان "الزيارة استكمالا للزيارة التي قام بها المنسق الخاص للأمم المتحدة للبلدية في عهد الرئيس السابق احمد قمرالدين، وستليها زيارات لإستكمال البحث لتكوين صورة واضحة عن الوضع السياسي والاقتصادي والتنموي في طرابلس لتحديد الامكانيات وتقديم مساعدات في المستقبل".
وأبدى الدكتور يمق والمهندس الولي والدكتور بخاش" تجاوبهم مع
الطروحات"، وقدموا عرضا موجزا عن" واقع المدينة ولاسيما بعد انطلاق ثورة 17 تشرين الاول وحالة التعبئة العامة للحد من انتشار فيروس كورونا، وحالة البؤس والفقر التي طالت معظم أحياء ومناطق طرابلس لاسيما منها المناطق الشعبية".


إتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية
والتقى يمق وفدا من إتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية في لبنان، تقدمه مدير فرع الشمال عبدالرحمن أحمد درويش وضم مسؤولة الحماية في الشمال سماح كريمة ومدير التنمية مصطفى عبدو. 
تركز النقاش حول التنسيق بين البلدية والإتحاد في خصوص الأضاحي خلال عيد الأضحى المبارك وتوزيع لحومها على الناس في المناطق الشعبية الفقيرة، وأيضاً زراعة أراضٍ في طرابلس بالتعاون مع البلدية، اضافة الى تقديمات ومساعدات للفقراء بدعم من مؤسسات رسمية وخيرية خارجية. 

درويش 
وتحدث درويش عن سبل التعاون والتنسيق بين الاتحاد والبلدية وخطة الاتحاد لتقديم المساعدات الغذائية والاضاحي، حيث قدمت البلدية حديقة باب التبانة مكانا معتمدا للتوزيع، وتم النقاش حول جملة مشاريع تنموية لطرابلس". 

كريمة 
وتحدثت مسؤولة الحماية في الشمال سماح كريمة عن "خطة القسم لمكافحة مرض كورونا وتم الاتفاق على اعطاء محاضرات توعية مشتركة". 

عبدو
فيما عرض مدير التنمية مصطفى عبدو تصورا ل" بعض المشاريع التي سيتم تسويقها خدمة لاهلنا في طرابلس". 

يمق
من جهته، أبدى يمق "إستعداد البلدية لتقديم كافة الإمكانيات البشرية واللوجستية لإنجاح هذا العمل الإنساني الهادف إلى مساعدة الناس ومحاولة بلسمة جراحهم".